قال باحث أميركي إن كلما قلل الناس من تناول
المشروبات السكرية الغازية يومياً كلما ساهم ذلك في تحسن ضغط دمهم. وذكر
موقع هلث داي نيوز اليوم أن الدراسة التي أعدها الباحث لي وي شن، وهو أستاذ
مساعد في علم الأوبئة في كلية العلوم الصحية بجامعة ولاية لويزيانا "
وجدت علاقة مباشرة بين التقليل من هذه المشروبات وبين تحسن ضغط الدم
ولاسيما عند كبار السن".وأوضح شن في الدراسة التي نشرتها دورية "
سيركيولايشين" في عددها الأخير ودام إعدادها 18 شهراً أن ضغط الدم
الإنقباضي ينخفض بنسبة 1.8 نقطة والإنبساطي 1.1 نقطة إذا خفض المريض عدد
علب المشروبات الغازية واحدة فقط في اليوم. وقال شن إن نسبة الانخفاض هذه
قد لا تكون كبيرة "ولكن الخفض الإجمالي لهذه المشروبات قد تكون له نتائج
مهمة جداً".وتوصل شن وفريق البحث في الكلية إلى هذه النتيجة بعد تجربة
أجروها على مرضى مسنين يعانون من الارتفاع في ضغط الدم. وكانت راشيل
جونسون من جمعية القلب الأميركية وهي أستاذة في علم التغذية من جامعة
فيرمونت أعدت العام الماضي تقريراً حذرت فيه من تأثير المشروبات الغازية
على صحة الذين يعانون من الارتفاع في ضغط الدم. وقالت جونسون " تضيف هذه
الدراسة الجديدة أدلة أخرى على وجود علاقة بين المشروبات الغازية و
الارتفاع في ضغط الدم".وتحتوي علبة مشروب غازي تزن حوالي 340 غراماً على
130 سعرة حرارية أو 8 ملاعق صغيرة من السكر، ويتناولها الصغار أكثر من
البالغين في كل مكان في العالم تقريباً. ويعد الارتفاع في ضغط الدم من
العوامل الرئيسية للإصابة بالنوبة القلبية والجلطة الدماغية وبعض أمراض
القلب والأوعية الأخرى.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]